Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

مجلس “الشؤون التنفيديّة للجنسيّة” يؤكّد أهمية تطبيق معايير برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة

خلال اجتماعه الثالث لعام 2018

أكّد مجلس الشؤون التنفيذية للإدارة العامّة للجنسية في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية بأهمية تطبيق معايير برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة في مراكز سعادة المتعاملين ضمن قطاع الجنسية، الأمر الذي يرتقي بالخدمات التي تقدّمها، ويطور كفاءاتها بما يسهم في إسعاد المتعاملين وتحقيق أعلى مستويات الرضا لديهم.

ودعا المجلس كافة الإدارات ضمن قطاع الجنسية إلى الارتقاء بالخدمات المقدّمة إلى المتعاملين

للوصول بها إلى مستويات تتجاوز توقعاتهم وتحقق لهم الرضا والسعادة، وهو ما يلقي على عاتق جميع الموظفين المسؤولية بمضاعفة الجهود لتقديم الجديد والمبتكر لتحقيق مستويات أكثر من التميّز في إسعاد المتعاملين، الأمر الذي يسهم في تعزيز مكانة الهيئة التنافسيّة على مستوى القطاعات الخدميّة في الدولة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثالث للمجلس لعام 2018 الذي عقد في مقر الإدارة بأبوظبي وترأسه العميد سهيل جمعة الخييلي مدير عام الجنسية بالإنابة في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية بحضور العميد خليفة مطر بالقوبع المدير التنفيذي للأحوال الشخصية وجوازات السفر، والعقيد خميس محمد الكعبي المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة وعضو مجلس الشؤون التنفيذية في الهيئة.

وناقش المجلس مقترح قدمه مستشار مدير عام الجنسية مصبح عبيد المسماري حول تصميم مركز سعادة متعاملين متطور، يهدف الى تقديم خدمات جديدة وبطرق مبتكرة لمتعاملي مراكز سعادة المتعاملين في الإدارات الإقليمية التابعة لقطاع الجنسية، واستقبالهم والرد على استفساراتهم، وإنجاز معاملاتهم بكل يسر وسهولة وبجودة وكفاءة عالية وبأسرع وقت.

كما استمع المجلس إلى شرح من المقدم حميد عبيد السويدي مدير إدارة الإحصاء والارشيف بالجنسية عن التعديلات والملاحظات الخاصة بالقوانين والتشريعات المرتبطة بأعمال الجنسية

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير