Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

“الهويّة” وحكومة رأس الخيمة توقعان مذكرة تفاهم لتنفيذ الربط الإلكتروني بينهما

الهويّة” وحكومة رأس الخيمة توقعان مذكرة تفاهم لتنفيذ الربط الإلكتروني بينهما
وقعت حكومة رأس الخيمة وهيئة الإمارات للهوية أمس، مذكرة شراكة استراتيجية بشأن الربط الإلكتروني بين الدوائر المحلية لحكومة رأس الخيمة والهيئة.
وقع المذكرة عن حكومة رأس الخيمة الشيخ عبدالله بن حميد القاسمي رئيس مكتب صاحب السمو حاكم إمارة رأس الخيمة، وعن الهيئة سعادة الدكتور سعيد عبدالله بن مطلق الغفلي المدير العام لهيئة الإمارات للهوية.
وأكد الشيخ عبدالله بن حميد القاسمي أن المذكرة تأتي بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة ومتابعة سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة رئيس المجلس التنفيذي بتحويل المعاملات الحكومية في الإمارة إلى بيئة عمل بلا ورق، وانطلاقا من توصيات الخلوة الحكومية بتسريع عملية الربط الإلكتروني بين الجهات الحكومية لافتاً إلى أهمية الربط مع هيئة الإمارات للهوية نظراً لما تمتلكه من إمكانات كبيرة في مجال ضمان دقة وسلامة ومصداقية الإجراءات والوثائق والبيانات في الخدمات المقدمة للمتعاملين في الدوائر المحلية للإمارة.
وأضاف أن المذكرة تجسد رغبة الطرفين في تقديم خدمات عالية الجودة والكفاءة بما يحقق سعادة المتعاملين ويصب في الهدف الاستراتيجي لدولة الإمارات فيما يخص الحكومة الذكية.
من جانبه قال سعادة الدكتور سعيد عبدالله بن مطلق الغفلي إن توقيع هذه المذكرة يأتي في إطار سعي الهيئة إلى تعزيز التعاون والتكامل بينها وبين مؤسسات الدولة الاتحادية والمحلية لتمكينها من الاستفادة من ميزات بطاقة الهوية “الذكية” ومن المبادرات والمشاريع التي تنفذها الهيئة لجعلها البطاقة الخدمية الأولى والأهم في الدولة.
وأوضح أن الهدف الأساسي للهيئة من توقيع اتفاقيات الشراكة الاستراتيجية مع مختلف المؤسسات الحكومية يتمثل في دعم مساعيها لتطوير خدماتها والتعاون معها لابتكار وسائل جديدة في خدمة المواطنين والمقيمين تحقق رضاهم وتنسجم مع نهج قيادة الدولة الذي يركز على إسعاد الناس من خلال توفير المعلومات اللازمة لدعم صناعة القرار والتخطيط الاستراتيجي والحيوي في مختلف القطاعات وتوفير بيانات سكانية دقيقة تساهم في تنمية المجتمع وتخدم المصلحة العليا للدولة.
وأعرب عن تطلعه إلى أن يشكل توقيع المذكرة اللبنة الأساسية لتعاون كبير بين الهيئة وحكومة رأس الخيمة والمؤسسات التي تعمل تحت مظلتها يساهم بشكل فاعل في دعم مساعي الطرفين لتحقيق أهدافهما الاستراتيجية ويصب في بوتقة الجهود الحكومية لوضع الإمارات في مصاف أفضل دول العالم في مجال جودة الخدمات وتطورها وصولا إلى تحقيق رؤية الإمارات 2021.
وأوضح الدكتور الغفلي أن تفعيل استخدام بطاقة الهوية واعتمادها كمصدر رئيس لبيانات المستفيدين من خدمات دوائر حكومة رأس الخيمة يساهم في تعزيز رضا متعاملي تلك الدوائر ويسهل عليها التحول بهذه الخدمات إلى إلكترونية وذكية نظرا لما توفره البطاقة من ميزات تسهل إثبات هوية صاحبها عبر الشبكات الإلكترونية والإنترنت ما يعني اختصار الكثير من الوثائق والخطوات التي يحتاجها إنجاز المعاملة وتقديم الخدمة وذلك بالاعتماد على بوابة التصديق الرقمي التي تتيح الهيئة من خلالها طيفا من الخدمات تضمن دقة ومصداقية وسلامة الإجراءات والوثائق والبيانات.
ولفت إلى أهمية مشروع الربط الإلكتروني بين الهيئة ومؤسسات الدولة المحلية والاتحادية في تمكين هذه الجهات كافة من الحصول على البيانات وتبادلها بشكل آمن بما يمكنها من تحديث البيانات المتعلقة بمتعامليها بشكل آني وبما يحفظ خصوصية سجلاتها ويساعدها على توجيه خططها ومواردها على النحو الذي يحقق أهدافها وفق أفضل معايير الجودة والكفاءة.
ودعا الدكتور الغفلي كافّة الجهات في الدولة إلى الاستفادة من الإمكانات الخدمية والتقنية التي توفرها بطاقة الهوية لتطوير الخدمات التي تقدمها لمتعامليها واختصار الوقت والجهد اللازمين للحصول عليها، مؤكدا استعداد الهيئة لتقديم كامل الدعم لها في هذا المجال.

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير