Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

“تنفيذي الجنسيّة” يدعو لتبني مبادرات متميزة في عام التسامح

الأحد 20 يناير 2019

استعرض منظومة تقييم المديرين التنفيذيين ومدراء الإدارات

دعا مجلس الشؤون التنفيذية للإدارة العامّة للجنسية في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، إلى تبني مبادرات متميزة وتنظيم أنشطة وفعاليات تحقق الأهداف التي اعتمدت من اجلها الإمارات عام 2019 الجاري عاماً للتسامح وتساهم في تعزيز قيم الانفتاح على الثقافات والشعوب وقبول الآخر في المجتمع.

وحثّ المجلس كافّة منتسبي الإدارة العامة وإدارات الجنسيّة على مستوى الدولة على الاقتداء بالنهج الذي اختطه القيادة الرشيدة في هذا المجال والحرص من خلال أدائهم اليومي وتعاملهم مع المتعاملين والمراجعين على تجسيد المعنى الحقيقي للتسامح الثقافي والاجتماعي الأمر الذي يسهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات عاصمة عالمية للتسامح، ومركزاً عالمياً لحوار والتقاء الثقافات والحضارات.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأول للمجلس لعام 2019 الذي عقد في مقر الإدارة الرئيسية للهيئة وترأسه العميد سهيل جمعة الخييلي مدير عام الجنسية بالإنابة، بحضور سعادة العميد خليفة مطر الحميري المدير التنفيذي لشؤون الأحوال الشخصية وجوازات السفر والعقيد راشد سالم الظاهري مدير إدارة الاحوال الشخصية وجوازات السفر والعقيد علي شعبان الطاير نائب مدير إدارة الجنسية في دبي والمقدم محمد مالك الظهوري مدير إدارة شؤون قضايا الجنسية، وعدد من مدراء الإدارات.

واستعرض المجلس خلال الاجتماع منظومة تقييم المديرين التنفيذيين ومدراء الإدارات خلال عام 2019 الجاري، مؤكّداً أهمية الدور الفاعل والحيوي لهذه الفئة من كبار الموظفين في إحداث تغييرات استثنائية في مجالات عملهم وتشجيع العمل بروح الفريق وتوفير كافة سبل الدعم والتحفيز لمرؤوسيهم من المجدّين والمتميزين لتمكينهم من تحقيق الإنجازات والتميز.

واستمع المجلس من المقدم سلطان محمد المري مدير إدارة الاستراتيجية والمستقبل في الإدارة العامة للجنسية حول مؤشرات الخدمات المقدمة عن طريق التطبيقات والخدمات الذكية، وسبل الارتقاء بها إلى أفضل المستويات بما ينعكس إيجاباً على معدّلات رضا وسعادة المتعاملين، حيث أظهر العرض تحسّناً وتطوّراً كبيرين في تلك المؤشرات في مختلف الخدمات التي تقدّمها الإدارة.

وقدّم الرائد عبد الله خلفان الهاملي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الإدارة العامّة للجنسية خلال الاجتماع عرضاً حول مقترحه بشأن تشكيل مجلس القوى الناعمة بالهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والذي يستهدف رسم السياسات العامة للهيئة لتعزيز تميّزها والارتقاء بالخدمات التي تقدمها للمتعاملين وبحيث تصبح نموذجاً يحتذى بين المؤسسات الحكومية على الصعيدين المحلي والإقليمي.

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير