Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

“الهوية” تشارك بفاعلية في خدمة “مبروك ما ياك”

الخدمة قلصت رحلة المتعامل من 7 زيارات إلى زيارة واحدة

أعلن فريق الدفعة الثانية للمسرعات الحكومية نجاح المرحلة التجريبية لخدمة “مبروك ما ياك” التي تبنتها وزارة الداخلية من خلال تحدي الـ 100 يوم والخاص بإنجاز معاملات كافة الوثائق الرسمية للمواليد الجدد لمواطني دولة الإمارات، وهي “شهادة الميلاد وجواز السفر وبطاقة الهوية والإضافة في خلاصة القيد وفي السجل السكاني”.

وأكد ناصر العبدولي مدير إدارة دعم مراكز سعادة المتعاملين في هيئة الإمارات للهوية، أن مشاركة الهيئة في مشروع “مبروك ما ياك”، الذي يمثل نموذجاً متميزاً للتعاون بين مؤسسات الدولة المحلية والاتحادية، تأتي في إطار سعي الهيئة إلى المساهمة في دعم فرق المسرعات الحكومية، لتمكينها من الوصول إلى هدفها المتمثل في تسريع تحقيق الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

وأوضح العبدولي في خبر نشرته الصحف اليوم أن الهيئة تساهم بشكل فاعل في هذا المشروع الذي يهدف إلى إسعاد العائلة بقدوم المولود الجديد، وذلك بالتعاون مع أعضاء الفريق من الجهات الاتحادية والمحلية المعنية، من خلال إنجاز كافة الوثائق الثبوتية الخاصة بمواليد المواطنين الجدد بطريقة سهلة وعبر قناة موحدة، بهدف تقليص زمن رحلة المتعامل بين الجهات، وتقديمها كباقة تشمل شهادة الميلاد، وبطاقة الهوية، وجواز السفر.

ولفت إلى أن الهيئة تحرص على المساهمة في جميع المبادرات التي تنفذها مؤسسات الدولة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين وتطويرها، بما يضمن سهولة الحصول عليها، وتسريع الإجراءات واختصار الزمن اللازم لإنجازها، بطرق إبداعيّة وأساليب حديثة مبتكرة، وفق أعلى معايير الكفاءة والجودة والفاعلية، الأمر الذي يحقق رضاهم ويدخل السعادة والبهجة والسرور إلى نفوسهم.

كما أعلن فريق عمل “مبروك ماياك” إنجاز المرحلة التجريبية للخدمة استعدادا للتطبيق الفعلي بعد أن استكمل بناء الرابط الذكي بين كافة الجهات المشتركة في تقديم الباقة في كل من مستشفى الكورنيش بإمارة ابوظبي ومستشفى دبي بإمارة دبي ومستشفى القاسمي بأمارة الشارقة بإشراف فريق الحكومة الذكية في هيئة تنظيم الاتصالات ليتم تعميمها على جميع إمارات الدولة في المرحلة المقبلة.

وتتمثل “خدمة مبروك ما ياك” التي تعتبر إحدى ثمار مشاريع مصنع سعادة المتعاملين التي أطلقها برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة بداية هذا العام ولاقت تفاعلاً كبيراً من قبل المتعاملين، في تقليص رحلة المتعامل من سبع زيارات إلى زيارة واحدة فقط يتم فيها تسليم جميع الوثائق الرسمية للمولود الجديد.

 وتقوم آلية عمل خدمة “مبروك ما ياك” على إدخال بيانات الأسرة من خلال الوثائق المقدمة عند تسجيل الأم في المستشفى والتأكد من صحة هذه البيانات عن طريق وزارة الداخلية وبعد ذلك يتم إرسال رسالة نصية تحوي رابطا إلكترونيا إلى المتعامل لاستكمال الطلب إلكترونيا بخطوات بسيطة وسهلة ومن ثم يتم التواصل مع المتعامل لتسلم جميع الوثائق المتعلقة بالمولود.

للاطلاع على الخبر كاملاً الرجاء الضغط هنا

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير