Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

د.الغفلي يؤكّد حرص “الهويّة” على توفير بيئة العمل المحفزة للإبداع لموظفيها

أكّد سعادة الدكتور سعيد عبدالله بن مطلق الغفلي مدير عام هيئة الإمارات للهويّة حرص إدارة الهيئة على توفير بيئة العمل المحفزة والداعمة للإبداع لكافة الموظفين على اختلاف مواقع عملهم، وخصوصاً موظفي مراكز الخدمة الذين يشكلون واجهة الهيئة الأماميّة والركيزة التي تعتمد عليها في تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين.
وقال الدكتور الغفلي إنّ شعور الموظف بالرضا والسعادة لا بدّ أن ينعكس إيجاباً على انتمائه لمؤسسته وحبّه لعمله وقدرته على العطاء بتفان وإخلاص وتوجيه كافة طاقاته وإمكاناته نحو تحقيق أداء وظيفي مؤثر في بيئته المحيطة وحرصه على الارتقاء بسمعة المؤسسة على كافة المستويات.
جاء ذلك خلال جولة تفقدية قام بها الدكتور الغفلي شملت مراكز خدمة المتعاملين التابعة للهيئة في إمارات عجمان ورأس الخيمة وأم القيوين التقى خلالها موظفيها واستمع إلى ملاحظاتهم واحتياجاتهم ومقترحاتهم، واطلع على سير العمل فيها وتابع خطوات تقديم الخدمات للمتعاملين، إلى جانب التعرّف على انطباعات المتعاملين وآرائهم تجاه مستوى ونوعية الخدمات التي تقدّمها الهيئة من حيث سهولة الإجراءات وسلاستها والزمن الذي يستغرقه المتعامل في الحصول على الخدمة التي يطلبها.
ونقل الدكتور الغفلي للموظفين تحيات مجلس إدارة الهيئة، مؤكّداً أنّ مثل هذه اللقاءات تأتي في إطار توجيهات مجلس الإدارة بشأن إيلاء أهمية قصوى للعنصر البشري باعتباره رأس المال الأساسي والثروة الحقيقية من خلال الاستثمار فيه عبر التدريب والتأهيل من ناحية، وتوفير بيئة العمل الأفضل التي تمكّنه من الإبداع وتشجعه على تسخير كامل طاقاته وإمكاناته لتقديم المزيد.
وقال إنّ الهيئة تمكّنت بفضل قيادتها المتميّزة وموظفيها الذين يحرصون على العمل بروح الفريق من تحقيق قفزات كبيرة في مختلف جوانب عملها سواء في مجال مستوى الخدمات ورضا المتعاملين عنها وهو ما يبرهنه حصول ثلاثة من مراكزها على تصنيف 5 نجوم وخمسة على تصنيف 4 نجوم، أو في مجال دعم وتمكين الخدمات الإلكترونيّة والذكيّة وتوفير البنية التحتيّة التي باتت معظم مؤسسات الدولة تعتمد عليها في تقديم خدماتها عبر الفضاءات الإلكترونيّة، فضلاً عن جودة البيانات وحداثتها حيث حققت الهيئة معدّلات مرتفعة في جودة البصمات، وقدّمت بيانات سكّانية دقيقة لصانع القرار ساهمت في أكثر من موقع في تحقيق أفضل النتائج المرجوّة.
وأضاف الدكتور الغفلي أنّ إدارة الهيئة تسعى بشكل دائم إلى التواصل مع الموظفين والاستفادة من خبراتهم وأفكارهم بما يصب في مصلحة تطوير تجربتها المتميّزة التي أصبحت محط أنظار الكثير من المؤسسات داخل الدولة وخارجها، وخصوصاً فيما يتعلّق بتطوير مراكز الخدمة وتوفير المتطلبات التي تمكّن موظفيها من أداء مهامهم بكفاءة ومهنيّة، وإسعاد المتعامل من خلال توفير الخدمة التي يحتاجها في أقصر وقت وأقلّ عدد ممكن من الخطوات وإيلاء الجانب الإنساني في العلاقة معه أهميّة كبيرة عبر معاملته معاملة الضيف والحرص على رسم الابتسامة على وجهه.
ووجّه الدكتور الغفلي مديري ومشرفي المراكز بالعمل بديناميكية وانفتاح كاملين على الموظفين والحرص على الاستفادة من كل ما يقدّمونه من رؤى وأفكار لتطوير آليات العمل والارتقاء بالخدمات المقدّمة للمتعاملين، مؤكّداً دعم إدارة الهيئة لكافة المبادرات التي يمكن أن تساهم في تطوير مستويات كوادرها البشريّة بما في ذلك مشاريع التطوير المهني والتعليمي والمعيشي.
ودعا كافة الموظفين على اختلاف مواقع عملهم إلى تقديم أفكارهم ومقترحاتهم التي يرون أنها تسهم في تطوير مسيرة الهيئة وتعزيز سعيها نحو المزيد من التميّز، لافتاً إلى أن الهيئة على أبواب الدخول في دورتها الاستراتيجية الجديدة 2017-2021 التي حددت فيها لنفسها أهدافاً وغايات طموحة يتطلّب تحقيقها العمل بروح الفريق والانفتاح على الأحدث في مختلف المجالات ومواكبته والسعي لاستيعابه وتسخيره لخدمة غايات الهيئة والسعي الدائم لتطوير الأداء والتميز فيه والتركيز على النتائج المتحققة منه.
ورافق الدكتور الغفلي في الجولة كل من المهندس ناصر المزروعي المدير التنفيذي لقطاع عمليات مراكز الخدمة، واسماعيل فضل الله مدير إدارة مراكز الخدمة وراشد النعيمي مدير مراكز دبي والإمارات الشماليّة، ومبارك العامري مدير مكتب المدير العام، وعبدالعزيز المعمري مدير مكتب الاتصال الحكومي والمجتمعي، وعمر المعمري رئيس قسم الخدمات، وزكريا العلوي رئيس قسم الدعم الفني، وعدد من رؤساء الأقسام والمسؤولين في الهيئة.

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير