Close

خيارات الوصول

استمع لهذه الصفحة

حدد اللون

القراءة الليلية

إعادة ضبط جميع الإعدادات

المساعدة التفاعلية

ولي عهد رأس الخيمة يزيح الستار عن لوحة الخمس نجوم في مركز ” الهوية والجنسية “

الشامسي: تطوير خدمات تتجاوز التوقعات أولوية قصوى لدى “الهويّة والجنسيّة”

أزاح سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة الستار عن لوحة الخمس نجوم في مركز رأس الخيمة لسعادة المتعاملين التابع للهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، وفق التصنيف الذي حصل عليه ضمن الدورة الثالثة لنظام النجوم العالمي لتصنيف الخدمات، بحضور معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة وعدد من المسؤولين.

وأكّد سموّه أن توجيهات القيادة الرشيدة للدولة تقضي بتوفير وتقديم أفضل الخدمات الحكومية الذكية وذات الجودة العالية للمتعاملين، وذلك في إطار السعي الحثيث لبلوغ الريادة والحرص على المساهمة في تحقيق السعادة للمجتمع وتجسيد أهداف رؤية الإمارات 2021، منوها في هذا الإطار إلى أن الإمارات هي الدولة الوحيدة عالميا التي تصنف مراكز الخدمات الحكومية فيها بتصنيف النجوم.

وأثنى سموه على الجهود الدؤوبة لفريق المركز على ما بذله في سبيل الارتقاء بالعمل وتحقيق التميز في الأداء والارتقاء بمستوى وجودة الخدمات المقدمة لتحقيق تطلعات ورؤى المتعاملين ما أهله ليكون في مقدمة الهيئات والمؤسسات الحكومية التي تحصل على تصنيف خمس نجوم.

من جهتها، أكدت معالي عهود بنت خلفان الرومي أن الجهود المتواصلة لتطوير تجارب المتعاملين تجسد الجهود الحكومية التي يقودها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” لوضع دولة الإمارات في مقدمة دول العالم في جودة وكفاءة الخدمات الحكومية.

وأثنت معاليها على مركز رأس الخيمة مشيدة بالمستوى المتميز لخدماته التي أهلته للحصول على تصنيف خمس نجوم، وبحرص الهيئة على توفير تجربة متعامل تعزز جودة حياة أفراد المجتمع.

من جانبه أكّد معالي علي محمد الشامسي رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة حرص الهيئة على تطوير كافة الخدمات التي تقدّمها والارتقاء بنوعيّتها إلى مستويات تحقق أعلى درجات الرضا لدى المتعاملين وتتجاوز توقعاتهم وتسهم في تعزيز مكانتها التنافسيّة على مستوى القطاعات الخدميّة في الدولة، مشدداً على أن تحقيق ذلك يشكّل أولوية قصوى في خططها ومشاريعها الحالية والمستقبلية.

وقال معاليه إن الإنجازات المتتالية التي تحققها الهيئة هي ثمرة استلهامها لتوجيهات القيادة الرشيدة للدولة التي تؤكّد في كل مناسبة على أنّ الهدف الأساسي للعمل الحكومي هو تحقيق السعادة للناس من خلال تقديم خدمات حكومية هي الأفضل في العالم.

وأضاف أنّ الهيئة ركّزت في خططها للارتقاء بتصنيف مراكز سعادة المتعاملين التابعة لها على تطوير خدماتها الأساسية كأولوية ومن ثمّ الانطلاق نحو توفير وتطوير الخدمات الإضافية بحيث يشعر المتعامل عند زيارته للمركز بأنه ضيف يحظى بكامل الاهتمام وتوفر له كافة التسهيلات التي تضمن إنجاز معاملته على أكمل وجه ووفق أعلى مستويات الراحة.

ولفت معاليه إلى أنّ الهيئة وضعت ميثاقاً خاصاً بخدمة المتعاملين حددت فيه مجموعة من المعايير المتعلقة بمستوى الخدمة المقدّمة للمتعامل من حيث سهولة الإجراءات واختصار زمن الحصول عليها وضمان انسيابيّة الخطوات ووضوحها، وتوفير المعلومات التي يحتاجها طالب الخدمة بشكل واضح ومفهوم وشفّاف، وعملت بالتوازي مع ذلك على تطوير بيئة العمل الأفضل لموظفيها ليتمكّنوا من تقديم خدمات ترقى إلى مستوى طموحات المتعاملين.

ودعا الشامسي كافة منتسبي الهيئة إلى التركيز على رفع مستوى كفاءة الخدمات المقدمة للمتعاملين، والسعي إلى الإبداع والابتكار في كافة جوانب العمل والحرص على تحقيق الأهداف المرسومة، وأن يضع الجميع نصب أعينهم هدفاً أسمى وهو أن تكون منظومة خدمات الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة واحدة من أفضل المنظومات الخدمية على مستوى الدولة، وأن تصل كافّة مراكزها وإدارتها إلى تصنيف 7 نجوم وتسير في الصفوف الأمامية لسباق التميّز والإبداع.

انتظر لحظة...
شكراً على آرائكم

أرسل الى صديق

اكتب تعليقك

انتظر لحظة...
تم إرسال تعليقك وسيتم نشره بعد الموافقة عليه.
1 من0
0تعليق
الأول
الأخير